منوعات
أخر الأخبار

«غراب البين ضيع المشيتين» .. حكاية طريفة لأشهر مثل شعبي عرفه المصريون

لو سمعتها من جدتك قبل كدة.. اعرف معناها عندنا

من عادة الأمهات والجدات التعبير عن غضبهم أو عدم رضائهم عن فعل معين لأبنائهم بترديد الأمثال الشعبية، ومن بين هذه الأمثال «غراب البين ضيع المشيتين».

غراب

فالعديد من الأمثال الشعبية ترددها دومًا الجدات والأمهات، ولكن عندما تسمعها لأول مرة ترى أنها غريبة للغاية وإذا حاولت أن تسأل جدتك أو والدتك فبالطبع لا يعرفون معناها أو أصل هذا المثل الشعبي الشهير.

لذلك سنشرح لك معنى مثل «غراب البين ضيع المشيتين» خلال السطور التالية ?

يطلق هذا المثل الشعبي الشهير على الشخص الذي يترك شئ يجيد فعله من أجل شيء أخر لا يجيد فعله، وهذا يجعله حائر بين أمرين فلا يستطيع العودة إلى ما كان عليه، أو تنفيذ ما ينوي على فعله ويظل عالقا في المنتصف هكذا دون أي فائدة.

اقرأ أيضًا: https://weekendmedia.org/?p=1141

ويرجع أصل هذا المثل، إلى غراب كان يسير مثل بقية الحيوانات وكان يمشي برشاقة بالغة حيث تجده يرفع رجليه الواحدة بعد الأخرى، وكانت تحسده على ذلك بقية الطيور التي تراه «رايق البال».

وفي ذات يوم وهو يسير في الغابة، صادف عصفورًا يمشي بقفزات سريعة ومتوالية، فوجده يسير بغرابة بالنسبة له فعجبه الامر فقرر تقليد العصفور في مشيته وقفزاته السريعة.

وبسبب ثقل جسده وكبر حجم قدميه فلم يستطع أن يفعل مثله تمامًا حيث فشل في ذلك بعد محاولاته مرات عديدة، كما أنه أراد العودة إلى مشيته الرشيقة التي كان يحسده عليها جميع الحيوانات فنسى كيف كان يسير.

وبدأ الغراب بعد ذلك يسير مشية مضحكة وقبيحة، فلم يستطع السير كبقية الغربان ولم يستطع القفز السريع كالعصافير.

وعندما رأته الحيوانات حينها أخذوا يضحكون عليه ويسخرون من مشيته الغريبة والقبيحة بعدما كان يحسدوه على مشيته.

وفي النهاية، حاول متكونش «غراب البين ضيع المشيتين»، افعل ماتجده مناسبًا لك ولامكانياتك ولا تحاول تقليد الآخرين فتفشل في جميع أمور حياتك وتصبح بائسًا تعيسًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock