آنساتى سيداتى

لجمالك عليكي حق.. تعرفي على مشاكل بشرتك وكيفية علاجها

آلاء جمال

كتير من المشاكل اللي بتواجهها أي بنت في جمالها بتكون في شعرها أو بشرتها، بس مع الأساليب الحديثة والوصفات الطبيعية، استطاعت الفتاة أن تظهر بمظهر مشرق وجذاب.

وتعد من أهم العوامل التي تؤثر بالضرر على جمال الفتاة، هي أشعة الشمس الضارة وتيارات الهواء الباردة، واستخدام مستحضرات التجميل بشكل مبالغ فية، والتغذية غير السليمة، ولكن مع التطور أصبح حقًا لكل داء دواء.

ولذلك نستطيع التعرف على أنواع البشرات لنكتشف علاجها، فتعتبر البشرة العادية والدهنية والجافة والحساسة والمختلطة، فينا عندة بشرات فكل منا لديه بشرة مختلفة ولكل منا وصفة تغيرها.

والبداية في البشرة العادية التي تتميز بنعومتها، وبملمسها الشديد في الوقت نفسه، هي خالية من المساحات الدهنية، والجافة، والبقع، والبثور، ولكن يمكن العناية بها بتنظيفها جيدًا من خلال استخدام مُنظف مُناسب لها مرة في اليوم، ثم وضع مُرطب خفيف بعد تنظيفها، وأخيرًا وضع كريم واقٍ من الشمس عند الخروج من المنزل.

بينما تكون الدهنية مساماتها ظاهرة، ومليئة ببروز حب الشباب، ولذلك تكثر ظهور التجاعيد على البشرة الدهنية في وقت متأخر، ومن هنا تبدأ العناية بها من خلال تنظيفها بمنظف خاص بها أيضًا، ونحاول عدم الإفراط في تنظيفها، لأن ذلك يساعد علي تحفيز الغدد الدهنية.

وبعد التنظيف توضع مادة قابضة لتحسين شكل المسامات الكبيرة، ثم وضع طبقة رقيقة من مرطب مُلائم لنوع البشرة، وأخيراً وضع واقٍ من الشمس خالٍ من الزيوت عند الخروج من المنزل.

وتتميز البشرة الجافة بالميل إلى ظهور البقع المشققة بسهولة، وهي دقيقة البنية، وصغيرة المسام، ويشعره بأنها مشدودة عند تنظيفها، وتكون أكثر عرضة لظهور التجاعيد المبكرة، ويمكن العناية بها باستعمال منظف خالٍ من الصابون، ثم وضع مُرطب مُلائم، وخاصة في الأماكن الجافة.

وأيضًا، وضع مرطب ليلي قوي، ومحاولة الأبتعاد عن استخدام ملطفات البشرة المعتمدة على الكحول، لأن ذلك يزيد من جفاف البشرة.

وكذلك تتشابه البشرة الحساسة كثيرًا مع البشرة الجافة، فهي حساسه جدًا من ناحية العطور ومواد التجميل، وبتتميز بلونها الوردي في منطقة الخدود، وكمان بتتأثر بالطقس البارد والحار، وبيتم العناية بها من خلال اختيار منتجات العناية بالبشرة التي لا تحتوي على الروائح المضادة للحساسية، وبالتالي يمكن وضع طبقة سميكة من الكريم المرطب على الخدين، وتجنب استعمال المواد القابضة.

بينما تحتوي البشرة المختلطة علي جزء من الوجه الدهني، كالجبين، والأنف، والذقن، وتعد أكثر خشونة من بقية الوجه، أما الخدان فهما عاديان، وتكون هذه البشرة مُعرضة للطخات بين الوقت والآخر، وتستطيع الأعتناء بها من خلال تنظيف الوجه بمستحضر خالٍ من الصابون، ثم وضع طبقة من الكريم على المناطق الجافة، واستعمال منتج خفيف وقت الضرورة في المناطق الزيتية، وكمان استخدام المواد القابضة في الأماكن الزيتية.

ولذلك أيضًا تعتبر التغذية السليمة مفيدة على صحة البشرة والشعر والجسم بالكامل، وتعطيل والطاقة والحيوية الأئمة التي يحتاجها الجسم، والتركيز علي بعض الأغذية كسمك السلمون الغني بالأوميغا مثلًا والحديد، والخضروات الغامقة كالسبانخ والقرنبيط الغنيين بفيتاميني أ، ج، والجوز الغني بحمض الفالينوليك، والبيض الغني بالبروتين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock