حاجة غريبة

من قصر لسوق القطن.. تعرف على تاريخ شارع «وكالة البلح» أكبر ملاذ للفقراء

شاهيناز خليفة

يعد شارع وكالة البلح من أشهر شوارع التجارية بالقاهرة، ويتجه إليه الكثير من المصريين لشراء ملابسهم ومستلزمات الحياة اليومية منه وبأقل الأسعار وتناسب مختلف الأذواق.

ونجد أن شارع وكالة البحر يمتلك شهرة واسعة، ولكن هل فكرت يومًا.. لماذا سمي بهذا الاسم؟ وما قصته ومن الذي أنشأه؟.. نسرد لك عزيزي القارئ خلال السطور التالية تاريخ وكالة البلح وجميع التفاصيل التي لم تعرفها من قبل.

بداية نشأته

كان هذا اشلارع يمتلكه أحد أعيان القاهرة في عام 1582، فكان في بدايته ربعًا أي «قصرًا أو بيت كبير»، وكان يقع بالقرب من شاطئ النيل بجزيرة بولاق، ولكن حينها التهم حريق هائل جميع ما يحيط بالربع.

تحوله لـ«ربع القطن»

وبعد فترة، تحول هذا الشارع إلى «ربع القطن» حيث بدأ تجار القطن حينها تداول وبيع القطن بالشوارع هناك، حتى رحل عنه تجار القطن إلي الإسكندرية بعد أن أصبح البحر وسيلتهم لتصدير أقطانهم وليس النهر.

سر تسمية وكالة البلح

ومع الوقت، بدأ يتوافد تجار البلح إلى هذه المنطقة حتى اتسع ليطلقوا عليه «وكالة البلح»، وفي الحرب العالمية الأولي هجر التجار بالوكالة تجارة البلح، ليعملوا في توريد مستلزمات السلطات البريطانية لتتجمع به مخلفات الجيوش من ملابس وأدوات وقطع غيار.

وبعد فترة بدأ اليهود يمتلكون العديد من الأسواق هناك، وأطلق عليها حينها «سوق الكانتو» وهذه الكلمة اصلها إيطالي ومعناها المستعمل، وبعد رحيل اليهود عن مصر عادت ملكية الوكالة للمصريين، وبدأ يتداولون فيها البضائع والمستلزمات اليومية اليت يقبل المصريون على شرائها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock