Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أحسن ناس

المملكة العربية السعودية تشارك في أعمال الدورة الـ 217 للمجلس التنفيذي لليونسكو

تشارك المملكة ممثلةً بالوفد الدائم للمملكة العربية السعودية لدى اليونسكو، وبمشاركة من اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، ومختلف الجهات الوطنية ذات الاختصاص في أعمال الدورة الـ217 للمجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، التي انطلقت جلساتها الافتتاحية أمس بمقر المنظمة في العاصمة الفرنسية باريس، وتستمر حتى 18 من الشهر الجاري.

ويرأس وفد المملكة في أعمال الدورة الـ217 للمجلس التنفيذي لليونسكو، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى فرنسا فهد الرويلي، حيث ألقى كلمة المملكة بحضور الدول الأعضاء في المجلس والبالغ عددهم 58 دولة، وبحضور كل من رئيسة المجلس التنفيذي ورئيس المؤتمر العام لليونسكو والمديرة العامة لليونسكو.

وأشار إلى اختتام أعمال الدورة 45 الموسعة للجنة التراث العالمي، التي استضافتها العاصمة الرياض من 10 – 25 سبتمبر الماضي، منوهاً بنجاح انعقاد اللجنة التي أقيمت حضوريّاً للمرة الأولى منذ أربع سنوات، مؤكداً الإمكانيات التي تزخر بها المملكة في استضافة العالم، إذ شهدت اللجنة حضور ما يقارب 3 آلاف من وفود الدول الأعضاء في اليونسكو والمراقبين واللجان الاستشارية ومنسوبي اليونسكو.

وتضمنت كلمة المملكة قرار مجلس الوزراء بالموافقة على إنشاء مركز دولي لأبحاث وأخلاقيات الذكاء الاصطناعي بالرياض، وتأسيس مركز من الفئة الثانية لليونسكو في الرياض، الذي يختص أيضاً بالذكاء الاصطناعي، موضحاً الدور الريادي الذي تؤديه المملكة في هذا الجانب إقليميّاً ودوليّاً، إضافة إلى إعلان الهيئة الملكية لمحافظة العلا عن إطلاق المرحلة الثانية من اتفاقيتها مع اليونسكو في الحفاظ على التراث والتعليم، وبناء القدرات في مجالات الآثار والفنون الإبداعية في العلا.

ونوه سفير خادم الحرمين الشريفين لدى فرنسا، بما توليه المملكة من رعاية للاقتصاد الإبداعي انطلاقاً من إيمانها بقدرة الثقافة والإبداع على الإسهام في التنمية المستدامة، وحرصها بالمقابل على تشجيع المبدعين وتمكينهم للمشاركة في الاقتصاد الوطني، بما يتواءم مع مستهدفات اليونسكو.

كما أشار إلى إعلان صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء -حفظه الله- ، تأسيس منظمة عالمية للمياه مقرها الرياض، منوهاً بالقيادة التي تتولاها المملكة في تعزيز الجهود العالمية لمعالجة تحديات المياه بشكل شمولي، وتوحيد المساعي العالمية لمعالجة تحديات إمدادات المياه.

وختم الكلمة بإعراب المملكة عن رغبتها في استضافة المؤتمر العالمي للسياسات الثقافية (موندياكولت) 2025م، مؤكداً تطلع المملكة إلى التعاون مع الأطراف المعنية كافة في تحقيق ذلك، مشيراً إلى ما حققته أعمال الدورة الـ 45 الموسعة للجنة التراث العالمي بالرياض من نجاح.

تجدر الإشارة إلى مكانة المملكة الاستراتيجية في اليونسكو، التي تعكسها عضويتها في 12 مجلساً ولجنة ومجموعة تابعة للمنظمة، إضافة إلى اختيارها في التصويت بالإجماع لاستضافة أعمال الدورة الـ 45 الموسعة للجنة التراث العالمي، التي شهدت إدراج محمية عروق بن معارض في قائمة التراث العالمي كسابع موقع تراث سعودي عالمي يتم تسجيله، وترؤس المملكة لمجموعة العمل مفتوحة العضوية للدول الأعضاء في اتفاقية التراث العالمي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock